كلمة وكيلة كلية التربية

بسم الله الرحمن الرحيم الحمدلله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم، وبعد.. فإن كلية التربية تعمل على تطوير خططها الأكاديمية بما يتماشى مع رؤية 2030 و متطلبات التخطيط والتطوير الذي يشهده وطننا الغالي، كما ويشارك أعضاء هيئة التدريس بالكلية في تحقيق رؤية ورسالة الجامعة، من خلال ماتشهده الكلية من حراك علمي، ونشر الابحاث التربوية  التي تخدم مجتمع المعرفة. حيث ساهم منسوبيها ومنسوباتها في نشر عدة أبحاث في أوعية النشر العالمية والاقليمية والمحلية، وقد بلغ عدد الابحاث المنشورة للعام الدراسي 1437/1438 هـ، مئتان و واحد و ستون بحثا، كما حضر أعضاء هيئة التدريس خمس وعشرون مؤتمرًا خارجيًا في مجال التخصص، وكذلك تم حضور ثلاث و ستون مؤتمرًا داخل المملكة العربية السعودية، ولمزيد من التميز في كلية التربية،  حصل أعضائها على  ستة عشر جائزة، في مجالات مختلفة  كما تم تقديم  مئتان و اثنا عشر خدمة مجتمعية متعددة المجالات. إن رؤيتنا لهذه الكلية أن تكون الكلية الرائدة في التعليم والبحث العلمي وخدمة المجتمع على مستوى المنطقة، والسعي الحثيث لتحقيق الريادة العالمية في إطار الجهود الكبيرة التي تبذلها الجامعة لتكون في مصاف الجامعات المرموقة عالميًا.  ولا يمكن أن يتحقق ذلك إلا من خلال التخطيط السليم والعمل المنظم الدءوب والتوثيق السليم للمعلومات الذي يمثل باكورته العمل الذي بين أيديكم. ويعتبر الاعتماد الأكاديمي وسيلة الكلية لتحقيق رسالتها وأهدافها الاستراتيجية لذا تسعى الكلية جاهدة لنيل الاعتماد لبرامجها المختلفة. كما تدرك كلية التربية أهمية التخطيط والتطوير المستمر لتحقيق الاعتماد البرامجي من خلال تطوير العملية التعليمية والبرامج الأكاديمية والتميز البحثي وخدمة المجتمع وتحقيق جودة الإجراءات والعمليات الإدارية وتعاون جميع منسوبي الكلية من أعضاء هيئة التدريس وموظفين وطلاب والعمل بروح الفريق الواحد لخدمة الكلية.  إن الكلية لا تستطيع أن تعمل بمفردها، بل تحتاج إلى تعاون الجميع من أساتذه وموظفين وطلاب لتحقيق التحسين والتطوير المستمر في كافة الجوانب وهي على استعداد تام لاستقبال مقترحاتكم وافكاركم التطويرية والتي سوف تنعكس ايجابا على مخرجات التعليم لأبنائنا من طلاب وطالبات جامعتنا الحبيبة.     د.رجاء بنت عمر با حاذق

  مزيد

اخر الاخبار


التربية تحتفي بالمعلم بيومه العالمي
التربية تحتفي بالمعلم بيومه العالمي

بمشاركة مكتب التربية الخليجي وهيئة تقويم التعليم و25 جهة من خارج وداخل الجامعة التربية تحتفي بالمعلم بيومه العالمي وتقدم 25 ورشة عمل لـ 300 معلم ومعلمة   برعاية معالي مدير جامعة الملك سعود الدكتور بدر


 كلية التربية تحتفي باليوم الوطني 88
كلية التربية تحتفي باليوم الوطني 88

احتفت كلية التربية بمناسبة اليوم الوطني 88 يوم الثلاثاء الموافق 15 /1 /1440هـ الساعة 10:30 صباحًا وذلك في بهو كلية التربية، بمشاركة عميد كلية التربية الأستاذ الدكتور: فهد بن سليمان الشايع، وبحضور عميد


كلية التربية تقييم حفل معايدة لمنسوبيها
كلية التربية تقييم حفل معايدة لمنسوبيها

أقامت كلية التربية بجامعة الملك سعود، صباح يوم الاثنين 16 /12 /1439هـ الموافق 28 /8 /2018 م ، حفل معايدة لمنسوبيها، بمناسبة عيد الأضحى المبارك، في بهو الكلية، حضر المعايدة عميد الكلية أ.د.


تحقيق التميز والريادة التربوية التي تسهم في بناء مجتمع المعرفة، لتصبح الكلية "بيت الخبرة" الأول على المستوى الوطني والإقليمي، وصولاً إلى مصاف كليات التربية ذات المكانة العالمية.  

مزيد

إعداد التربويين المهنيين الذين يسهمون في بناء مجتمع معرفي قادر على المنافسة عالمياً، وذلك من خلال الارتقاء ببرامج الكلية ووحداتها المختلفة لإرساء مجتمع تعلم قائم على مستوى عال من الفاعلية، مع الاستجابة لتنوع احتياجات المجتمع ومشكلات الميدان التربوي وتحديات التنمية الشاملة بتقديم مبادرات للإصلاح ال

مزيد

  إعداد وتأهيل التربويين المهنيين المتميزين المتفاعلين اجتماعياً والقادرين تقنيا، والمساهمة في استمرار نموهم المهني وفق قيم وحاجات المجتمع ومعايير الاعتماد الأكاديمي. تقديم نتاج بحثي تربوي متميز كماً ونوعاً، يسهم في تراكم المعرفة، ويطور الممارسات المهنية، ويعزز جهود الإصلاح التربوي، ويل

مزيد

نبذة عن الكلية

      تعمل كلية التربية في ظل متطلبات المجتمع وظروفه واحتياجاته التربوية وقد أنشئت بمقتضى اتفاقية وقعتها وزارة المعارف مع برنامج الأمم المتحدة للتنمية وقد قامت الوزارة بتنفيذ هذا المشروع بالاشتراك مع المنظمة الدولية للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو) وبذلك بدأت الكلية عملها في العام الدراسي 1386/1387هـ الموافق 1966/1967م ثم صدر مرسوم ملكي بالموافقة على قرار مجلس الوزراء بالنظام المعدل لجامعة الملك سعود وبهذا انضمت كلية التربية إلى جامعة الملك سعود وكأن أول ما أنشئ من الأقسام قسما التربية وقسم علم النفس عام 1392/1393هـ وتلاهما قسما التربية البدنية وعلوم الحركة وقسم التربية الفنية عام 1393/1394هـ ثم تلاهما قسما الدراسات الإسلامية وقسم المناهج وطرق التدريس عام 1397/1398هـ ثم تلاه قسم الوسائل وتكنولوجيا التعليم عام 1399هـ ثم تلاه قسم التربية الخاصة عام 1404/1405هـ وأخير تم إنشاء قسم الإدارة التربوية عام 1418هـ. وقد تم انشاء قسم جديد لكلية التربية وهو قسم الدراسات القرآنية عام 1436/1435هـ.

الاقسام الأكاديمية لكلية التربية: